اعتذار..

خميس, 06/06/2019 - 13:48

اعتذار..

أحد الإخوة ممن عز عليهم أن يجدوني في موقف أو وضع لا يناسبني، ولا يتسق مع مواقفي وتوجهاتي، نبهني مشكورا في حديث على الخاص، على مستوى الاستياء الذي تركه ما أكتب على هذا الفضاء، وما خلفه من أثر سلبي على بعض الإخوة والشركاء السياسيين و الاجتماعيين لمرشحنا وأشخاص ممن اختارهم المرشح وأسند إليهم مهمة تسيير بعض الأمور المرتبطة بحملته، وما رافق ذلك من تفسير خاطيء لما أريد التنبيه إليه.. ولأني في الأصل تعودت العفوية والصدق في كل ما يصدر عني، وهي ميزات ليست من السياسة في شيء..!
ولأنه ليس لدي عداء أو موقف مسبق من أي أحد إلا ما كان ردة فعل على سلوك سابق.. ولأن كل دوافعي تكمن في الغيرة على هذا المشروع الذي يمثل بالنسبة لي حلما وأملا كبيرا؛ فإني التمس العذر من كل من الحقت به ضررا غير مقصود أو فهم مني عكس ما أريد.. والعذر موصول للأخ المرشح ولكل أعوانه وداعميه..
وما أنا إلا أحد الخطائين وأرجو أن أكون من التوابين.. وأعد الكل بالكف عن مثل تلك الأحاديث التي لاتروق لإخوتي..للجميع أقول عذرا فمسارنا واحد وغايتنا..

محمد فال ولد حرمه رئيس مبادرة الصوت الثاني لدعم ولد الغزواني 

#غزواني_خيارنا